موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > المنبر الإسلامي العام

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 30-12-2016, 02:40 PM   #1
معلومات العضو
رشيد محمد أمين
مراقب عام و مشرف الساحات الإسلامية

افتراضي تأدية الأمانة

بسم الله الرحمن الرحيم و الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على من لا نبي بعده سيدنا و حبيبنا و إمامنا و قدوتنا محمد صلى الله عليه و سلم و على آله الطاهرين و صحابته أجمعين و على من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .
يقول الله تعالى ( إنا عرضنا الأمانة على السموات و الأرض و الجبال فأبين أن يحملنها و أشفقن منها ، و حملها الإنسان إنه كان ظلوما جهولا ) لقد أبت السموات و الأرض و الجبال أن يحملن الأمانة و أشفقن منها و ما ذلك إلا لعظمها و ثقلها ، و بالرغم من هذا فقد حملها الإنسان و ما ذلك إلا جهلا منه لخطرها و عظيم حقوقها عليه .
إن الأمانة مقترنة بالإيمان و هي صفة ملازمة للمؤمن ، و في هذا يقول الله تعالى واصفا عباده المؤمنين المفلحين ( و الذين هم لأماناتهم و عهدهم راعون ) ، و يقول الرسول صلى الله عليه و سلم : " لا إيمان لمن لا أمانة له ، و لا دين لمن لا عهد له " ، و يقول أيضا : " أربع إذا كن فيك فلا عليك ما فاتك من الدنيا : حفظ أمانة و صدق حديث و حسن خليقة و عفة في طعمة " .
و الأمانة هي أداء الحقوق و المحافظة عليها و هي تشمل كل ما يخص الإنسان من أمر دينه و دنياه ، و هي أنواع :
- أمانة الإيمان ، و تتمثل في حفظ حقوق الله تعالى و حقوق الرسول عليه الصلاة و السلام و حقوق العباد ، يقول الله تعالى ( يا أيها الذين آمنوا لا تخونوا الله و الرسول و تخونوا أماناتكم و أنتم تعلمون ) .
- الأمانة العلمية ، و هي نسب القول أو العلم لصاحبه ، و هناك مقالة تقول : من بركة العلم و شكره عزوه إلى قائله .
- أمانة الكلمة ، و هي أن لا ينقل الإنسان كل ما يسمعه دون التثبت من صحة المصدر ، يقول الله تعالى ( يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبإ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين ) .
- أمانة العمل ، و تتمثل في أداء العمل على أكمل وجه دون غش أو خداع و عدم الخروج من أماكن العمل قبل نهاية الدوام أو التجول بين المكاتب دون مبرر أو هروبا من تأدية المهام ، يقول الرسول عليه الصلاة و السلام : " كلكم راع و كلكم مسؤول عن رعيته " .
 

 

 

 


 

توقيع  رشيد محمد أمين
 لا حول و لا قوة إلا بالله

التعديل الأخير تم بواسطة رشيد محمد أمين ; 30-12-2016 الساعة 03:07 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 01:20 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.